14 يوليو 2024 23:59 7 محرّم 1446

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر

أسواق للمعلومات
  • شركات صلاح أبودنقل
طاقة ومعادن

المتحدث باسم الحكومة: انتهاء خطة تخفيف الأحمال بنهاية الأسبوع الثالث من يوليو| فيديو

أرشيفية
أرشيفية

أكد المستشار محمد الحمصاني المتحدث باسم مجلس الوزراء، أن مشكلة انقطاع الكهرباء تتلخص في تدبير الموارد المالية اللازمة لتوفير المنتجات البترولية اللازمة لتشغيل المحطات الكهربائية بكامل طاقتها.

وقال "الحمصاني"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج "صالة التحرير"، المذاع على قناة صدى البلد، إن أمس خرج أحد الحقول في دول الجوار، والتي تضخ كميات كبيرة داخل الشبكة المصرية عن الخدمة؛ بسبب عطل فني، فتوقف لأكثر من 12 ساعة، وبالتالي حجم الغاز الذي كان يضخ للشبكة ويصل إلينا ونستخدمه في احتياجاتنا اليومية توقف تمامًا طوال خلال تلك المدة.

وأشار "الحمصاني"، إلى زيادة في استهلاك الكهرباء على مدار اليومين الماضيين؛ نتيجة موجة شديدة الحرارة لا تزال مستمرة حتى اليوم، حيث تسجل الحرارة 41 درجة أو 42 درجة مئوية، موضحًا أن وزارة البترول تعاقدت على استيراد 300 ألف طن مازوت إضافية، بقيمة 180 مليون دولار، وسيتم استلام الشحنة الأسبوع المقبل.

وذكر: "سيتم توفير مليار دولار من أجل استيراد الكميات الإضافية من البترول لتجاوز فترة الصيف دون انقطاع للكهرباء"، لافتًا إلى أن زيادة ساعات تخفيف أحمال الكهرباء إلى 3 ساعات سيستمر حتى اليوم الأول من شهر يوليو المقبل، وبعد اليوم التالي؛ سيتم العودة لساعتين بدلًا من 3 ساعات.

وأكد "الحمصاني"، أنه مع انتهاء الأسبوع الثالث من شهر يوليو سيتوافر لدينا الوقود الكاف لوقف تطبيق خطة تخفيف الأحمال بالكامل، حتى انتهاء فترة الصيف في بداية شهر أكتوبر.

وعن عدم الالتزام بالجدول كما حدث أمس، صرح قائلًا: "ما حدث أمس هو أمر طارئ، وسيتم الالتزام بجدول تخفيف الأحمال، كما عاهدنا المواطنين وفقًا للجدول المعلن، وسنتجنب ما حدث بالأمس".

وشدد "الحمصاني"، على أهمية ترشيد الاستهلاك، وسيتم التنسيق مع وزارة التنمية المحلية لغلق المحال التجارية في العاشرة مساء، وسيتم الدراسة لوضع مواعيد مناسبة لترشيد استهلاك الكهرباء.

أسواق للمعلومات مصر 2030
الكهرباء الغاز البترول الحكومة محمد الحمصاني تخفيف الأحمال التنمية المحلية
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات