19 مايو 2024 20:49 11 ذو القعدة 1445

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر

أسواق للمعلومات
  • شركات صلاح أبودنقل
أخبار السلع أخبار عالمية

ارتفاع أسعار الذرة يجبر مصنعي الأعلاف على استخدام القمح مع توقعات بتراجع الاحتياطي العالمي للذرة موسم 2020/21

الذرة
الذرة

تحول مصنعو الأعلاف في آسيا إلى استخدام القمح في حصص تصنيع الأعلاف بدلاً من الذرة، حيث أدت أسعار الذرة المرتفعة إلى تقييد الطلب على الحبوب الصفراء المستخدمة على نطاق واسع في تسمين الخنازير والدجاج.

 

وقد يتجه كبار مشترو الذرة في العالم ، مثل الصين وكوريا الجنوبية وفيتنام ، الي شراء المزيد من القمح من أستراليا ومنطقة البحر الأسود في الأشهر المقبلة مع ارتفاع تكلفة الذرة.

 

حيث جاءت توقعات وزارة الزراعة الأمريكية ، بان تشتري هذه البلدان الثلاثة حوالي 26.4% من إجمالي واردات الذرة العالمية لعام 2021 ، لذا فإن أي بديل للذرة يمكن أن يكون له تأثير كبير على تدفقات تجارة الحبوب العالمية.

 

 

وقال بعض المحللون في سيدني، ان استخدام القمح سيكون أكثر جاذبية وذلك لان طحن القمح (من منطقة البحر الأسود) أرخص من الذرة ،

 

 

ارتفاع أسعار الذرة بنسبة 37% والقمح 16% خلال عام 2021

 

صعدت العقود الآجلة للذرة في بورصة شيكاغو للتجارة إلى أعلى مستوياتها منذ يونيو 2013 هذا الأسبوع ، لتبلغ نسبة الزيادة 37٪ خلال عام 2021 ، بينما قفز القمح 16٪ منذ بداية العام إلى أعلى مستوياته منذ فبراير 2013.

 

وقال احد التجار ، إن سعر القمح في البحر الأسود يبلغ 290 دولارًا للطن ، بما في ذلك التكلفة والشحن (C & F) إلى آسيا لشحن أغسطس مقارنة بالذرة التي تتراوح ما بين 305 إلى 310 دولارات للطن.

 

أثار مزيج من الطلب العالمي القوي والظروف الجوية السيئة في الولايات المتحدة وتوقعات انخفاض الإنتاج في البرازيل مخاوف بشأن إمدادات الذرة العالمية.

 

يتبع القمح ارتفاع الذرة على الرغم من عدم وجود مشاكل إمداد رئيسية حتى الآن.

 

قال أحد التجار المقيمين في سنغافورة ، من المتوقع ان تستمر التقلبات في تدفقات تجارة الحبوب حتي نهاية العام العام ، ومع هذه الارتفاعات في أسعار الذرة ، سيكون هناك تراجع كبير في الطلب الآسيوي على الذرة وهو ما يؤدي الي تراجع الواردات عالمياً.

 

وقال تجار إن إندونيسيا والفلبين وتايلاند ، التي تستخدم القمح في الأعلاف بشكل منتظم ، من المرجح أن تزيد من مشترياتها.

 

 

ولكن تشير التوقعات الي ان اليابان ستستمر إلى حد كبير في استخدام الذرة.

 

جاء الارتفاع في أسعار الحبوب بسبب قيام الصين ومستوردين آخرين بتخزين المواد الغذائية في أواخر العام الماضي ، خوفًا من تعطل الإمدادات بسبب جائحة فيروس كورونا.

 

لقد قام قطاع الأعلاف الضخم في الصين بالفعل بتحويل استخدام الذرة الي القمح في مناطق إنتاج الخنازير الرئيسية ، مما أثر على الطلب على كسب الصويا ايضاً.

 

توقعات بتراجع الاحتياطي العالمي للذرة في موسم 2020/21

 

تراجعت واردات الذرة إلى فيتنام ، وهي واحدة من أسرع أسواق حبوب الأعلاف نموًا في العالم ، منذ أغسطس ، بينما تجاوزت واردات القمح 200 ألف طن في مارس للمرة الأولى منذ يناير 2020 على الأقل ، وفقًا لبيانات رفينيتيف.

 

بلغت واردات الذرة في فيتنام الموسم الماضي 2019/20 نحو 10.6 مليون طن ومن المتوقع ان تتراجع هذه الواردات في الموسم الحالي.

 

انخفضت مخزونات الذرة العالمية على مدى السنوات الأربع الماضية، فمن المتوقع أن يتقلص احتياطي الذرة العالمي إلى 283.85 مليون طن في 2020/21 من أعلى مخزون على الإطلاق بلغ 351.81 مليون طن في 2016/17.

أسواق للمعلومات مصر 2030
ارتفاع أسعار الذرة تحول القمح اسيا مصانع الأعلاف موسم 2020/21
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات