22 فبراير 2024 13:43 12 شعبان 1445

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر

أسواق للمعلومات
  • شركات صلاح أبودنقل
طاقة ومعادن

«روساتوم» تشارك في المؤتمر الثلاثين للمرأة في المجال النووي في أسوان

جانب من المشاركة
جانب من المشاركة

قامت شركة روساتوم، الشركة العالمية الرائدة في التكنولوجيا، برعاية مؤتمر المرأة في المجال النووي (WIN)في دورته الثلاثين، الذي عقد على مدار أربعة أيام مؤخرا في مدينة أسوان.

«روساتوم» تشارك في المؤتمر الثلاثين للمرأة في المجال النووي في أسوان

واستضاف المؤتمر 129 مشاركًا من 5 قارات و38 دولة، إلى جانب إتاحة محاضرات افتراضية لـ 15 متحدثا من جميع أنحاء العالم. أظهر هذا الحدث العالمي أهمية مساهمات المرأة في الصناعة النووية ووفر لقادة الصناعة والخبراء منصة لجمع ومناقشة التطورات والتحديات والفرص في القطاع النووي. لم يكن هذا الحدث بمثابة الدورة السنوية الثلاثين لمؤتمر WIN Global فحسب، بل كان أيضًا بمثابة المؤتمر الافتتاحي للنسخة الافريقية WiN Africa، وهو أحد أذرع المؤتمر الإقليمية الأكثر نشاطًا.

المرأة من أجل التنمية المستدامة للتطبيقات النووية والإشعاعية

وكان موضوع المؤتمر هو "المرأة من أجل التنمية المستدامة للتطبيقات النووية والإشعاعية"، وهو ما يتوافق مع التزام روساتوم بمبادئ التنمية المستدامة والتنوع. حضر حفل الافتتاح اللواء أشرف عطية محافظ أسوان، والدكتور شوكت عبد الرزاق مدير قطاع أفريقيا بالوكالة الدولية للطاقة الذرية، والدكتور عمرو الحاج، رئيس هيئة الطاقة الذرية، ودومينيك مويلو، رئيس الجمعية العالمية للمرأة في المجال النووي WiN Global، والدكتورة سهير قراعة، رئيس الجمعية الافريقية للمرأة في المجال النووي - WiN Africa. وفي هذا الصدد، كان للمؤتمر عدة أهداف، منها زيارة التقبل المجتمعي للطاقة النووية في الدول الأفريقية وتعزيز أهمية العلوم النووية بين الفتيات في سن مبكرة.

وخلال كلمته بندوة "الطاقة النووية: اللاعب الرئيسي على طريق إزالة الكربون"، سلط مراد أصلانوف، مدير مكتب روساتوم في مصر، الضوء على مجموعة منتجات روساتوم المتنوعة وحلولها، التي تلبي متطلبات السوق المصرية، وهناك عدة أسباب دفعت روساتوم لرعاية هذا المؤتمر الهام، وبالأخص التزامنا بمبادئ التنمية المستدامة ومساعينا لمكافحة التمييز بين الجنسين في بيئة العمل لاسيما في المجال النووي".

اقرأ أيضاً

وأضاف مراد اصلانوف: "حتى الآن 32٪ من القوى العاملة لدينا على مستوى العالم من النساء، و هذا شيء نفتخر بدعمه. والأكثر من ذلك، نحن نؤمن بأهمية توفير فرص متساوية للنساء والرجال للمساهمة في الاستخدامات الآمنة والسلمية للعلوم والتكنولوجيا النووية. وهذا المبدأ متأصل في جميع مبادءنا وعملياتنا".

وأوضح أصلانوف أن شركة روساتوم، وهي شركة رائدة في مجال الطاقة النووية، تفخر بمشاركتها في تنفيذ مشروع محطة الضبعة للطاقة النووية بمصر، إلا أن تأثير الشركة يمتد إلى ما هو أبعد من الطاقة النووية: "نقدم مجموعة واسعة من المنتجات والحلول للسوق المصرية، بدءًا من الطاقة النووية وطاقة الرياح وتقنيات الهيدروجين إلى المعدات الطبية المتطورة، بما في ذلك المواد المشعة للمجالات الطبية Radio-Pharmaceuticals."

وأكد: "إن رعايتنا لمؤتمر WIN لا تؤكد التزام روساتوم بالتنمية المستدامة والمساواة بين الجنسين فحسب، بل تؤكد أيضًا التزامنا بدعم أهداف مصر الطموحة".

علما أن روساتوم هي شركة تكنولوجية عالمية رائدة، تتمتع بقدرات في القطاع النووي وخارجه، ولها شركاء تجاريون في 50 دولة، وباعتبارها إحدى الشركات الرائدة في الصناعة النووية، كانت روساتوم تقليديًا في طليعة السوق النووية الدولية، بما في ذلك بناء محطات الطاقة النووية، واستخراج اليورانيوم وتخصيبه، وتصنيع الوقود النووي وتوريده.

واليوم، وبفضل الخبرة الفريدة المتراكمة على مدى 75 عامًا، تغزو الشركة أسواق المنتجات الجديدة الواعدة ذات التقنية العالية نغطي مجالات طاقة الهيدروجين، وحلول تخزين الطاقة، والطب النووي، وطاقة الرياح، والمواد المركبة، والأعمال اللوجستية، والحلول البيئية، بأكثر من مائة شركة جديدة، مما يعزز مكانة روساتوم بين عمالقة التكنولوجيا الرائدين.

b2720eefc62c.jpeg
أسواق للمعلومات مصر 2030
روساتوم الطاقة النووية المؤتمر الثلاثين للمرأة في المجال النووي في أسوان محطة الضبعة الطاقة الذرية المرأة من أجل التنمية المستدامة للتطبيقات النووية والإشعاعية
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات