14 أبريل 2024 20:10 5 شوال 1445

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر

أسواق للمعلومات
  • شركات صلاح أبودنقل
أخبار السلع أخبار عالمية

تعهدات أوبك+ حول الإنتاج تعزز صعود النفط لليوم الرابع ليلامس 59 دولارًا..

صورة أرشيفية "مصافي تكرير"
صورة أرشيفية "مصافي تكرير"

واصلت أسعار النفط مكاسبها يوم الخميس بعد أن تمسك تحالف أوبك+ الذي يضم منتجين كبار بسياسة خفض الإنتاج، وفي الوقت الذي هبطت فيه مخزونات الخام في الولايات المتحدة لأدنى مستوياتها منذ مارس من العام الماضي.

وقررت اللجنة الوزارية لتحالف "أوبك+" تمديد سياستها الحالية المتعلقة بإنتاج النفط، في إشارة إلى أن المنتجين مرحبين بتراجع مخزونات الخام في الوقت الحالي نتيجة لخفض المعروض على الرغم من حالة عدم اليقين بشأن تعافي الطلب على الخام بالتزامن مع استمرار أزمة "كورونا".

وربحت العقود الآجلة لخام برنت 51 سنتا أو ما يعادل 0.9% إلى 58.97 دولار للبرميل بحلول الساعة 0741 بتوقيت جرينتش، بعد أن بلغت أعلى مستوياتها منذ 21 فبراير 2020 في أعقاب قرار أوبك+.

وصعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 53 سنتا أو ما يعادل1% إلى 56.22 دولار للبرميل بعد أن بلغت أعلى مستوى تسوية في عام يوم الأربعاء.

وكانت البيانات الصادرة بالأمس عن إدارة الطاقة الأمريكية من أحد الأسباب التي دعمت صعود أسعار النفط خلال اليوم، حيث كشفت قراءة مؤشر مخزونات النفط الأمريكية خلال الأسبوع الأخير عن تراجع المخزونات بأكثر من المتوقع للأسبوع الثاني على التوالي. ووفقًا للبيانات الصادرة أمس، فقد سجلت مخزونات النفط تراجعًا بنحو مليون برميل يوميًا بأفضل من التوقعات بتسجيل تراجع بحوالي 0.6 مليون برميل فقط.

وعلى الرغم من أن تلك البيانات أسوأ من القراءة السابقة للمؤشر التي شهدت تراجع بحوالي 9.9 مليون برميل، فإنها تعكس استمرار تزايد الطلب على النفط بأكثر من المتوقع بما يدعم صعود أسعار النفط والوصول على مستويات أكثر إيجابية.

وتأتي تلك البيانات بالتزامن مع تزايد الآمال حيال تراجع المعروض من النفط مع دخول قرار المملكة العربية السعودية حيز التنفيذ ابتداءً من الشهر الجاري. وتجدر الإشارة إلى أن المملكة العربية السعودية، أكبر منتج للنفط في منظمة أوبك، قد أعلنت في بداية العام الجاري اعتزامها بخفض الإنتاج بنحو مليون برميل إضافي بصورة طوعية؛ تهدف إلى دعم أسعار النفط لمواجهة أزمة كورونا الراهنة وعودة قيود الإغلاق.

وقال إدوارد مويا كبير محللي السوق لدى أواندا "أسعار النفط ترتفع أكثر الآن نظرا لأن أوبك+ أقنعت سوق الطاقة بأنها عازمة على تسريع إعادة موازنة السوق دون تأخير".

ومددت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها، المجموعة المعروفة باسم أوبك+، سياستها الحالية لإنتاج النفط في اجتماع يوم الأربعاء، في مؤشر على أن المنتجين مبتهجون بأن تخفيضاتهم الكبيرة للإمدادات تستنزف المخزونات على الرغم من ضبابية آفاق تعافي الطلب مع استمرار جائحة فيروس كورونا.

وأظهرت وثيقة اطلعت عليها رويترز يوم الثلاثاء أن أوبك تتوقع أن تُبقي تخفيضات الإنتاج السوق في حالة عجز خلال 2021، على الرغم من أن المجموعة خفضت توقعاتها للطلب.

أيضا تلقت الأسعار الدعم من انخفاض مخزونات الخام في الولايات المتحدة 994 ألف برميل في الأسبوع الماضي إلى 475.7 مليون برميل، وهو أدنى مستوياتها منذ مارس وفقا لما ذكرته إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم الأربعاء. وتوقع محللون في استطلاع أجرته رويترز ارتفاعًا قدره 446 ألف برميل.

وقال مويا من أواندا إن استمرار إحراز تقدم في توزيع لقاحات مضادة لكوفيد-19 دافع مهم لأسعار النفط.

أسواق للمعلومات مصر 2030
أسواق للمعلومات أسعار النفط بورصات عالمية
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات