16 أبريل 2024 02:59 7 شوال 1445

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر

أسواق للمعلومات
  • شركات صلاح أبودنقل
أخبار السلع أخبار محلية

شركات الحديد ثبتت أسعارها بالرغم من تراجع سعر طن البليت بالبورصات العالمية بنحو 60 دولارًا..

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قال أحمد الزيني رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة التجارية، أن الأسعار الرسمية لبيع الحديد في المصنع مستقرة في بداية شهر فبراير، على الرغم من تراجع أسعار الخامات عالميا.

وأشار إلى أن ظاهرة "حرق الأسعار" لا تزال مستمرة، والتي تعني البيع للتجار بأسعار أقل من السعر الرسمي من أجل التخلص من المخزون بالشركات وتحريك المبيعات.

يذكر أن سعر طن الحديد في شركة حديد عز تسليم أرض المصنع استقر في أول فبراير عند مستوى 13665 جنيه، وحديد المصريين 13550 جنيه للطن.

ووفقا لقول رئيس الشعبة، فإن طن الحديد بشركة حديد عز يباع للمستهلك بين 13400 و13450جنيه، وسعر طن الحديد بشركة حديد المصريين بنحو 13300 جنيه.

وأضاف الزيني، أنه على الرغم من إعلان المصانع هذه الأسعار بشكل رسمي اليوم، إلا أنه يتم بيع طن الحديد بأقل من السعر المعلن بنحو 300 و400 جنيه للتجار.

ويتراوح سعر طن الحديد حاليا تسليم أرض المصنع بين 12400 و12665 جنيه، بينما يتراوح سعر طن الحديد بالأسواق بين 12600 و13400 جنيه للطن، بحسب الزيني.

وقال الزيني إن الشركات ثبتت أسعارها بالرغم من تراجع أسعار الخامات العالمية، حيث تراجع سعر طن البليت بالبورصات العالمية بنحو 60 دولارا، ليصل إلى 550 دولار، كما تراجع طن الخردة بنحو 70 دولارا، ليصل لما بين 405 و410 دولارات.

وبحسب الزيني، فإن سوق مواد البناء يعاني حالة من الركود بحركة البيع والشراء منذ فترة كبيرة.

أسواق للمعلومات مصر 2030
أسواق للمعلومات بورصة السلع أسعار الحديد البورصات العالمية
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات