1 يوليو 2022 02:53 2 ذو الحجة 1443

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر

أسواق للمعلومات
  • مصر ٢٠٣٠
أخبار السلع أخبار عالمية

الزراعة الأمريكية تخفض توقعاتها لإنتاج وصادرات القمح الهندي في موسم 2022-23

القمح الهندي
القمح الهندي

تعاني الهند من حرارة شديدة منذ مرحلة تعبئة الحبوب في منتصف مارس، وانخفضت غلة القمح في الهند بنسبة 10- 15%، مما أدى إلى انخفاض الإنتاج المتوقع من 110 مليون طن إلى 99 مليون طن لعام التسويق 2022-23، وفقًا لتقرير وزارة الزراعة الأمريكية (USDA).

أجرت وزارة الزراعة الأمريكية، جولة محاصيل ميدانية بنيودلهي مجدولة في الفترة من 2 - 6 مايو لتقييم إنتاج محصول القمح الموسمي الشتوي في ولايات الإنتاج الهامة في أوتار براديش وبيهار للتقييم.

كان المحصول يتقدم بشكل جيد في ظل ظروف الرطوبة ودرجة الحرارة المناسبة طوال فبراير، مما رفع التوقعات بتحقيق محصول قياسي يصل إلى 110 ملايين طن، ارتفاعا من 109.6 طن في العام الماضي.

ومع ذلك، فإن الارتفاع الحاد في درجات الحرارة أثناء مرحلة تعبئة الحبوب قد أثر على إعداد الحبوب، مما أدى إلى تقليل حجم الغلة وارتفاع الحبوب غير الناضجة / المنكمشة.

وقالت وزارة الزراعة الأمريكية "الغلة عبر حزام القمح الهندي أقل بنسبة 11% مما كان متوقعا، مع انخفاض مستويات الغلة في بعض المناطق بنسبة 20- 30%".

ونتيجة للخسائر المتوقعة، أعلنت الحكومة الهندية في 13 مايو حظراً على صادرات القمح - مع استثناءات محدودة للغاية - مستشهدة بالارتفاع المفاجئ في أسعار القمح العالمية ومخاطر الأمن الغذائي الناتجة عن ذلك على الهند.

بعد تفشي جائحة COVID-19 لعام 2020، برزت الهند كمصدر مهم للقمح في منطقة الشرق الأوسط / جنوب آسيا بسبب اضطرابات الإمدادات العالمية.

تعد الهند ثاني أكبر منتج للقمح في العالم بعد الصين فقط، لكنها بدأت مؤخرًا فقط في إثبات وجودها في سوق التصدير مع ضمان الإمدادات الكافية لسكانها البالغ عددهم 1.4 مليار نسمة.

في الفترة من 2021 - 2222، صدرت الهند 8.5 مليون طن من القمح، وكانت وزارة الزراعة الأمريكية قد توقعت رقمًا قياسيًا قدره 10 ملايين طن للتصدير لعام 2022-23 قبل أن تخفض موجة الحر توقعات حصاد أبريل، بينما كان من المتوقع أن يكون سابع محصول وفير على التوالي.

وأشارت مصادر حكومية هندية إلى أن ما يصل إلى 14 مليون طن من القمح قد يكون متاحًا للشحن.

مع الغزو الروسي لأوكرانيا الذي عطل صادرات القمح من منطقة البحر الأسود، كانت مساهمة الهند في السوق العالمية موضع ترحيب، على الرغم من أنها كانت تمثل حوالي 5% فقط من تجارة القمح العالمية، إلا أن الدول التي تعتمد بشكل كبير على قمح البحر الأسود مثل مصر، كانت تتواصل مع الهند للحصول على الحبوب الغذائية الأساسية.

لا يجوز الآن شحن القمح من الدولة إلا لسببين - ضمان خطاب اعتماد غير قابل للإلغاء تم إصداره قبل تاريخ الحظر وبإذن ممنوح من قبل حكومة الهند إلى دول أخرى لتلبية أمنها الغذائي.

قالت وزارة الزراعة الأمريكية، في ظل الوضع الحالي لإمدادات السوق، فإن صادرات القمح الهندية في 2022-23 بالكاد ستصل إلى 6 ملايين طن.

القمح الهندي وزارة الزراعة الأمريكية صادرات القمح الهندي الهند
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات