16 يونيو 2024 12:19 9 ذو الحجة 1445

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر

أسواق للمعلومات
  • شركات صلاح أبودنقل
أخبار السلع أخبار محلية

أسواق للمعلومات ” : ” أبو دنقل ” تقتنص 20 % وكايرو ثرى ايه تحتل المركز الرابع فى ٢٠٢٠ من حجم واردات القمح للقطاع الخاص خلال 2020..

صورة أرشيفية - القمح
صورة أرشيفية - القمح

كشف أحدث تقرير لشركة " اسواق للمعلومات " المتخصصة فى رصد و تحليل الاسعار و المعلومات السلعية بالبورصات العالمية و السوق المحلية ، عن ارتفاع واردات القمح خلال العام الماضي 2020 بنسبة 1 % ، حيث بلغ حجم الاستيراد نحو 13.142 مليون طن ، مقابل 13.020 مليون طن بزيادة قدرها 121.65 ألف طن ، لتصل نسبة الزيادة الى 10% عن متوسط الخمسة أعوام الماضية .

أرجعت " أسواق " تلك الزيادة الى واردات القطاع الخاص بنسبة 5 % رغم تراجع واردات القطاع العام ممثلًا في الهيئة العامة للسلع التموينية، حيث ارتفعت واردات القطاع الخاص بنحو 275 ألف طن عن 2019 ، بينما تراجعت واردات الهيئة العامة للسلع التموينية ، بفارق بلغ نحو 153.6 ألف طن مقارنةً ب 2019 و بنسبة تراجع بلغت 2% ، لكنها زادت بنسبة 11% عن متوسط الخمسة أعوام الماضية.

أوضح التقرير السنوى " لشركة أسواق للمعلومات " عن عام 2020 ، أن واردات الهيئة العامة للسلع التموينية من القمح تراجعت بنحو ملحوظ ، حيث بلغت إجمالي الواردات نحو 6,877,727 طن تمثل 52% من إجمالي الواردات للسوق المحلى ، مقابل 54% فى 2019 ، مشيرة الى تراجع إجمالي التعاقدات الى نحو 6.064 مليون طن ، مقابل 6.750 مليون طن خلال 2019 بفارق بلغ نحو 686 ألف طن ، و ذلك نتيجة ارتفاع المساحات المنزرعة بالقمح خلال الموسم الماضي ، علاوة على تنقية البطاقات التموينية المستحقة للدعم .

اضافت " أسواق " ، أن التعاقدات جاءت عن طريق 25 مناقصة مقابل 26 مناقصة ، مشددة على استحواذ القمح الروسي النسبة الأكبر من التعاقدات ب 72% ، مقابل 46% خلال 2019 ، ثم القمح الأوكراني في المركز الثانى بنسبة 13% ، مقابل 17% عن 2019 ، تلاه القمح الروماني بنسبة 9% مقابل 19% ، ثم تذيل القمح الفرنسي القائمة بنسبة 6% مقابل 15% فى 2019.

اقرأ أيضاً

لفت تقرير " أسواق " إلى وصول قيمة مشتريات الهيئة العامة للسلع التموينية الى نحو 1.47 مليار دولار من القمح المستورد مقابل 1.57 مليار دولار فى 2019 ، بتراجع بلغ نحو 97 مليون دولار تقريباً ، حيث بلغ متوسط التعاقدات خلال 2020 نحو 242.6 دولار للطن مقابل 233.07 دولار للطن في 2019 ، بفارق 9.5 دولار للطن وذلك نتيجة فرض روسيا حصص تصديرية و ضرائب على صادرات القمح بنحو 30 دولار للطن ، بينما لازالت روسيا تخطط لفرض المزيد من الضرائب على صادراتها من السلع الأساسية وذلك للحفاظ على استقرار الأسعار المحلية هناك.

و حول اداء شركات القطاع الخاص قالت " أسواق " ، أن واردات القطاع الخاص ارتفعت بنسبة 5 % ، حيث بلغ حجم الواردات نحو 6,264,023 طن مقابل 5,988,776 طن بفارق نحو 275,247 طن فى 2019 ، وبنسبة زيادة 10% عن متوسط الخمسة أعوام الماضية .

 

اشارت الى وصول الواردات عن طريق 267 شحنة مقابل 238 شحنة فى 2019 من خلال 28 شركة مقابل 30 شركة في 2019 ، مؤكدة على استحواذ 5 شركات فقط على نحو 60% من إجمالي واردات القطاع الخاص وبالرغم من ذلك باتت حركة التجارة ضعيفة بعد أن أصبحت معظم المطاحن تقوم بالاستيراد منذ بداية 2019 .

و فيما يتعلق بالانتاج المحلى ، قالت " أسواق " أن 2020 شهدت زراعة ما يقرب من 3.48 مليون فدان بزيادة بلغت نحو 60 ألف فدان عن 2020 ما أدى إلى إنتاج نحو 8.06 مليون طن ، متوقعة ارتفاع الإنتاج إلى 9 ملايين طن بالموسم الجديد ، نتيجة زيادة المساحات المزروعة وإدخال أصناف جديدة عالية الإنتاج بالإضافة إلى استخدام وسائل متنوعه منها الزراعة على المصاطب وزيادة استخدام التقاوي المعتمدة من وزارة الزراعة.

أكد تقرير " اسواق " على وصول حجم الاستهلاك الى 18.85 مليون طن خلال عام 2020، و استيراد حوالي 13.1 مليون طن، بغرض سد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك، مشددة على أن مصر هي المستورد الأكبر للقمح في العالم، ، حيث تجاوزت قيمة واردات القمح 3.33 مليار دولار على صعيد القطاعين العام والخاص لتمثل الفاتورة الاستيرادية الأكبر من حيث السلع الاستراتيچية مقابل 3 مليارات دولار فى 2019.

اشارت " أسواق " ، الى استحواذ القمح الروسي على المركز الأول بنسبة 61% من إجمالي الواردات ، تلاه القمح الأوكراني بنسبة 24% ، ثم القمح الفرنسي في المركز الثالث بنسبة 6%، و القمح الروماني بنسبة 5% فى المركز الرابع ، وثم القمح الأسترالي بنسبة 2% ، و اخيراً تساوي كلاً من القمح البلغاري والليتواني بنسبة 1% .

و قالت " أسواق " أن نسبة واردات القطاع الخاص من القمح ارتفع بنحو 48% من إجمالي الواردات خلال 2020 ، مقابل 46% العام الماضي، ومشيرة الى تغيير خريطة الشركات المستوردة خلال عامي 2019 و 2020 ، حيث ظهرت عدة شركات جديدة ، بالإضافة إلى زيادة نشاط إستيراد البعض الآخر،

مؤكدة على حفاظ مجموعة شركات" أبو دنقل" على المركز الأول من حيث الشركات الأكثر استيراداً بالنسبة للقطاع الخاص للعام الرابع على التوالي بنسبة 20% من إجمالي الواردات بزيادة قدرها 286,368 طن عن واردات 2019 ، كما عادت مرة أخرى شركة "ميدسوفتس" بنسبة 12% لكن بتراجع قدره 99,869 طن عن واردات 2019 ، فيما جاءت شركة "حورس" بالمركز الثالث بنسبة 11% بتراجع قدره 208,046 طن عن واردات 2019 ، بينما صعدت بقوة شركة "كايرو ثري ايه" في سوق استيراد القمح لتحتل المركز الرابع بنسبة 9% بزيادة قدرها 182,815 طن عن عام 2019، ثم جاءت شركة "البستان" في المركز الخامس بنسبة 8% من إجمالي واردات القطاع الخاص بزيادة قدرها 45,968 طن عن 2019، كما قامت شركة "مارى تايم " للخدمات الدولية بإعادة تصدير نحو 3.1 ألف طن من القمح بمنتصف شهر ديسمبر الماضي مقابل 15 ألف طن العام فى 2019 .

أسواق للمعلومات مصر 2030
أسواق للمعلومات بورصة السلع التقرير التحليلي سوق السلع الأساسية وخاماتها زيادة المساحات المنزرعة تراجع واردات السلع التموينية القمح عام 2020
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات
أسواق للمعلومات أسواق للمعلومات